كلية الإعلام تنظم محاضرة حول الأخلاقيات الإعلامية بمشاركة باحثة من جامعة لندن

0
56

نظمت كلية الإعلام في فرع جامعة القدس المفتوحة في رام الله والبيرة محاضرة حول الأخلاقيات الإعلامية والخطاب الإعلامي، استضافت خلالها الباحثة العراقية–البريطانية في كلية الدراسات الشرقية والإفريقية في مدرسة لندن للاقتصاد والعلوم السياسية، الباحثة د. عايدة القيسي.
ونقل عميد كلية الإعلام في الجامعة د. شادي أبو عيّاش تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو للمشاركين في اللقاء، مشيراً إلى أهمية موضوع النقاش وصلته بواقع العمل الصحفي في فلسطين، في ظل الأوضاع السياسية التي يعيشها الشعب الفلسطيني.

وأشار إلى أن الباحثة د. القيسي ستكون ضيفة لعقد محاضرات أخرى حول موضوعات متنوعة ومهمة لطلبة كلية الإعلام، مبيناً أن الضيفة باحثة ومحاضرة غير متفرغة في معهد الدراسات الآسيوية الإفريقية التابعة لجامعة لندن، وأن اللقاء يأتي بالتعاون مع مركز الدراسات والتطبيقات التربوية (CARE) ضمن مشروع مجابهة خطاب الكراهية التي تعمل د. القيسي منسقة له في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ضمن نشاط الشبكة العالمية للصحافة الأخلاقية.

وقدمت د. القيسي محاضرة حوارية تناولت خلالها الموضوع الرئيس، المتمثل بالأخلاقيات الإعلامية، إضافة إلى عدد من الموضوعات الفرعية الأخرى، كخطابات الكراهية، والأخبار المزيفة، والفوارق الفاصلة بين حرية التعبير والمسؤولية الإعلامية، ومفهوم الصالح العام.
وتطرقت أيضاً إلى أهمية التزام الإعلاميين بالأخلاقيات الإعلامية والقيم التي يجب أن يتحلى بها العاملون في القطاع الصحفي والإعلامي، مشيرة إلى حالة الضغط التي يتعرض لها الصحافيون خلال سعيهم لتحقيق الاستقلالية الصحافية.

واستعرضت القيسي أبرز الفوارق التي تميز الأخبار غير الدقيقة عن تلك المزيفة، إضافة إلى مفهوم الصالح العام، وبيان الجهات التي تحدد هذا المفهوم في المجتمعات، متناولة موضوع خطابات الكراهية التي يتم إطلاقها عبر المنابر الإعلامية من جهات مختلفة وكيفية تعامل الإعلاميين معها، مشيرة إلى أمثلة حول استخدام السياسيين لخطاب الكراهية حول العالم، والدور المنوط بالصحافيين في التعامل معه بطريقة مهنية.